من بعض أحكام الولاية

 

        نقلا عن مقال بعُنوان ـ( النّعمانُ بنُ عدي العدوي )ـ , لمُحرّري مجلّة الشّهاب , والذي نشرته المجلّة في جُزءها الخامس من المُجلّد الخامس عشر , الصّادر في غرّة جُمادى الأولى 1358هجريّة المُوافق لـ 9 جوان 1939 للميلاد :

        << الولاية يجبُ أن تكون بعيدة عن المطاعن والشّبُهات فما يسُوغ لعُموم النّاس قد لا يحتمل لبعضهم بحُكم المقام والمنصب , وقد قال الله تعالى : (<< يا نساء النّبيء لستُنّ كأحد من النّساء إن اتّقيتُنّ >>) وأمر رسُول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أن يُنزل النّاسُ منازلهم >> .     

نصيحة لعُلماء الإصلاح

        نقلا عن مقال بعُنوان ـ( إلى زيارة سيدي عابد )ـ للعلاّمة محمّد السّعيد الزّاهري , والذي نشرته جريدة الصّراط السّويّ في عددها السّادس الصّادر يوم الاثنين 4 رجب 1352 هجريّة المُوافق لـ 23 أكتوبر 1933 للميلاد :

        << من ألزمِ ما يلزمنا ــ ونحن نعالج حياتنا العلميّة المشرفة على الخطر ــ أن نُشخّص أمراضنا السّارية فينا تشخيصا تاما يُصيّرها مُشاهدة لكلّ أحد ليتأتّى لنا أن نعالجها ونتعاون على مُقاومتها >> . 

من أين يُأخذ الإسلام ؟

       نقلا عن مقال ــ( ما هكذا يا سعدُ تُورد الإبل )ــ للأستاذ صالح العبدي ــ( رحمه الله )ــ , والذي نشرته جريدة الصّراط السّويّ في عددها العاشر الصّادر يوم الاثنين 2 شعبان 1352 هجريّة المُوافق ل 22 نوفمبر 1933 للميلاد :

        << الإسلام من أصله إلى فرعه ومن أساسه إلى آخره ليس له مأخذ غير الكتاب والسّنّة ولا مذهب غير ما عمل به السّلف الصّالح وكلّ نِحلة تُخالف ذلك فإنّما هي شرّ المسالك التي نسجتها أيدي الضّلالة ( ومن أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو ردّ) >> .

من بعض ما اتّبع فيه الشّيخ التّجاني عقيدة إمام الدّعوة

        نقلا عن مقال بعُنوان ـ( هل كان الشّيخ التّجاني وهّابيّا )ـ بقلم الأستاذ العلاّمة محمّد السّعيد الزّاهري , والذي نشرته جريدة الصّراط السّويّ في عددها السّابع الصّادر يوم الاثنين 11 رجب 1352 هجريّة المُوافق لـ 30 أكتوبر 1933 للميلاد :

        <<   وأورد صاحب الاستقصاء رأي حنابلة نجد في الزّيارة ودُعاء غير الله ثمّ أردفه بتفصيل من عنده في << زيارة الأنبياء >> ثمّ قال ما نصّه : << وأمّا الأولياء فالقول بمنع زيارتهم مع بيان علّتها . . .  هو قول وجيه , تقتضيه قواعد الشّريعة المطهّرة , وهذا القول هو الذي رآه الشّيخ الفقيه الصّوفي أبو العبّاس أحمد التّجاني رحمه الله حتّى نهى أصحابه عن زيارة الأولياء ( راجع الاستقصاء ج 4 ص 146 ) . . >> .

الصفحة 32 من 41